الخميس، 13 مايو، 2010

عنزة ولو طارت بردو

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
كنت اقرا فى الجرائد وقرات خبر لا اخفى عليكم لم يفاجئنى
عندما تعرفون الخبر ستقولون وما صلته بالعنوان الخبر فى حد ذاته ليس له صلة مباشرة بعنوان التدوينه ولكن ما سيكون له صله بعنوان الموضوع هو رد فعل اصدقائنا المسيحيين على الخبر واتمنى ان يكون عند اى مسيحى يدخل ويقرا الموضوع واظن وبعض الظن اثم انى لم ارى لاحدهم تعليق منذ اسلامى والى اخر تعليقات لوست الا شتائم ولم يطلب احدهم النقاش ولذا اتمنى ان يتحلى احدهم بالشجاعه لمناقشة الخبر الذى سانقله فى ختام كلامى وساضع رابط له وابداء رايه ولنرى ونستمتع بالماعز الطائر او كما قال اخى الدكتور محمد فى تعليق سابق سنرى الفيل الطائر ايضا
الخبر منقول عن جريدة المصريون فى عددها الصادر بتاريخ 12-5-2010

"حكى الناشط القبطى عاطف كيرلس صاحب اشهر دعاوى قضائيه ضد الكنيسه للحصول على حق الزواج الثانى ان بعض القساوسة طلبوا مقابلته داخل الكنيسه ثم فوجئ بانهم اغلقوا الباب عليه وسحبوا الموبايل منه وهددوه لاجباره على توقيع اقرار بعدم رفع اى قضايا والتنازل عن القضايا المرفوعة "

انتهى الخبر
هذا هو رابط الخبر فى جريدة المصريون
http://www.almesryoon.com/news.aspx?id=30182

ملاحظه:
1- نقلت الخبر فى صيغة خبر
2- الخبر لم يفاجئنى بالمره لانها على حد علمى ليست المره الاولى مع تعدد المواقف
3- افعال رجال الدين قد لا تكون دليلا على خطا دينهم. ولكن اذا كانوا ينالون ما ينالونه من تقديس وتبجيل فهل يستحقونه بعد افعال البلطجه التى يرتكبونها؟

الملاحظه الاهم :
الى كل صديق مسيحى سوف يقرا الخبر الرجاء اختر من ردود الافعال التاليه:
1- مهاجمة صاحبة المدونه بالسب والشتم والتشكيك .
2- شتم الاسلام .
3- عدم التعليق "وااقول لنفسى الخبر كذب المسلمين بيكذبو".
4- تحط راسك فى الرمل زى النعامه.
5- كل ما سبق اشتم صاحبة المدونه واشكك فيها واشتم الاسلام وبعد كده ارجع راسى فى الرمل.

الرجاء من كل مسيحى عنده شجاعه يعلق على الخبر

مندولينا